روضة طيور الجنة بمدينة زفتى أهلا وسهلا

حضانة طيور الجنة التابعةالجمعية الخيرية للبر والتقوى بزفتى ترحب بكم فى منتدى حضانة طيور الجنة
روضة طيور الجنة بمدينة زفتى أهلا وسهلا

منتدى تربوى ثقافى اجتماعى علمى يهتم بالطفولة والمبدعين الصغار

المواضيع الأخيرة

» الإستفادة من الإنترنت فى العمل الخيرى
الأربعاء نوفمبر 17, 2010 10:43 pm من طرف محمد سليم

» فضائل سور القرآن الكريم كما حققها العلامة الألباني - رحمه الله -
الأربعاء نوفمبر 17, 2010 10:10 pm من طرف محمد سليم

» بطاقة صيام 6 من شوال
الأربعاء سبتمبر 15, 2010 10:13 pm من طرف محمد سليم

» طفل لبنانى عمره عامان ماذا قال عن عاصمة اسرائيل
الخميس أغسطس 05, 2010 8:42 pm من طرف محمد سليم

» 70 ألف توقيع على مطالب الإصلاح في 11 يومًا
السبت يوليو 24, 2010 6:12 pm من طرف زائر

» ما نقص مال من صدقة
الخميس يوليو 15, 2010 10:50 am من طرف محمد سليم

» الإحتفال بمناسبة الإسراء والمعراج
الأحد يوليو 11, 2010 5:18 am من طرف محمد سليم

» ماذا تعرف عن الحركة الدولية للمرأة من أجل السلام ؟!
السبت يوليو 10, 2010 12:26 am من طرف محمد سليم

» موقع أمانك لإستخدام آمن على الإنترنت
السبت يوليو 10, 2010 12:02 am من طرف محمد سليم

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني


    التوكل على الله هو راحة القلوب

    شاطر
    avatar
    د محمد الشندويلى

    المساهمات : 9
    تاريخ التسجيل : 28/04/2010

    التوكل على الله هو راحة القلوب

    مُساهمة  د محمد الشندويلى في الإثنين مايو 03, 2010 10:53 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    كثيراً ما تفكر في حياتك ومستقبلك وlمستقبل أولادك وتجارتك وعملك وأهلك وغيرها من عوارض الدنيا وتنسى قوله تعالى يدبر الأمر يفصل الآيات، ألا تستحي أن تدبر مع ربك وهو القائل أن القوة لله جميعاً، كم من مرات دبرت فيه أمرك وسهرت الليل كله تفكر غدا أفعل كذا وكذا وسوف أقول كذا ويأتي غداً بشأن آخر وتدبير على غير تدبيرك- ألم تقرأ قوله تعالى ظهر الفساد فى البر والبحر- ألم تركز فى قوله تعالى ظهر الفساد أي أنه كان موجودا ومخلوقا لكن كان مستتراً وكان مربوطا بأعمال الناس، فخلق الله كل شئ قبل أن يخلق هذه الدنيا الملعونة والملعون ما فيها إلا ذكر الله وعالما أو متعلما، الم يقل مولانا له معقبات من بين يديه ومن خلفه يحفظونه فكيف تخاف وهناك من يتولى أمر حفظك- ألم يقل مولاك وما من دابة فى الأرض إلا على الله رزقها- فكيف تخاف فوات رزق تكفل به الله، الم يقل مولانا وما كان لنفس أن تموت إلا بإذن الله فكيف تخاف موت أولادك أو اهلك أو اقاربك، الم يقل مولانا وما أصاب من مصيبة فى الأرض ولا فى أنفسكم إلا فى كتاب من قبل أن نبرأها فكيف تفكر فى شئ والمصائب من عند الله، ألم يقل الملك وإلى الله تصير الأمور – وقوله ولله عاقبة الأمور – الم يقل لرسوله الكريم ليس لك من الأمر شئ فما بالك بالبشر كيف يكون لهم من هذا الأمر- آخى وحبيبي اعلم انك خلقت للعبادة فقط بمفهومها الصحيح والمرتبط بالعمل الجاد والتوكل على الله وحسن السعى وفق قدر الله ووفق الأسباب التى خلها الله وأرسلها الله، الم يقل الملك وأتيناه من كل شئ سببا فأتبع سببا- فالأسباب هى من عند الله وعملها بقوة الله – الم تسمع قوله وتقطعت بهم الأسباب.
    أرجو أن نسلم الأمر لله الذى خلق القلم وقال له اكتب قال ما أكتب قال أكتب ما كان وما يكون إلى يوم القيامه.
    وللحديث بقية د محمد جابر خلف الله الشندويلى
    اهداء كتاب التنوير فى اسقاط التدبير
    [center]


    عدل سابقا من قبل د محمد الشندويلى في الأحد مايو 16, 2010 2:50 pm عدل 1 مرات
    avatar
    محمد سليم
    Admin

    المساهمات : 125
    تاريخ التسجيل : 24/04/2010
    العمر : 50
    الموقع : http://kenanaonline.com/alber-altkwa

    شجرة فوائد ابن القيم

    مُساهمة  محمد سليم في الأربعاء مايو 05, 2010 9:31 am

    جزاك الله خيرا يادكتور محمد هذه المساهمة تذكرنى بشجرة فوائد ابن القيم فى اليقين
    أهدى إلينا عدة فوائد لليقين فقال " اعلم يا أخى أن اليقين من الايمان بمنزلة الروح من الجسد وبه تفاضل العارفون وفيه تنافس المتنافسون وإليه شمر العاملون وعمل القوم إنما كان عليه وإشاراتهم كلها إليه وإذا تزوج الصبر باليقين ولد بينهما حصول الإمامة فى الدين قال الله تعالى " وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون " (السجدة:24) ،وخص سبحانه أهل اليقين بالانتفاع بالآيات والبراهين فقال وهو أصدق القائلين "وفى الأرض آيات للموقنين" (الذاريات 20) ،وخص أهل اليقين بالهدى والفلاح من بين العالمين فقال "والذين يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك وبالآخرة هم يوقنون ،أولئك على هدى من ربهم وأولئك هم المفلحون " (البقرة 54) ، فاليقين روح أعمال القلوب التى هى روح أعمال الجوارح وهو حقيقة الصديقية وهو قطب هذا الشأن الذى عليه مداره
    يرشدنا الرسول(صلى الله عليه وسلم ) لصلاح هذه الأمة حين قال " صلاح أول هذه الأمة بالزهد واليقين ، ويهلك آخرها بالبخل و الأمل "(رواه أحمد والطبرانى فى الأوسط وصححه الألبانى فى صحيح الجامع الصغير رقم: ( 3845) . وللموضوع بقية إن شاء الله

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يونيو 28, 2017 11:35 pm